استئنافية البيضاء تصدر أول حكم إعدام منذ قضية العميد ثابت

قضت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، مساء أول أمس الأربعاء، بإعدام بقال يبلغ من العمر 37 سنة لارتكابه جريمة اغتصاب وقتل طفلة بطريقة بشعة في مدينة المحمدية بداية شهر ماي 2012.
ويعد حكم الإعدام الثاني من نوعه الذي تصدره محكمة الاستئناف بالبيضاء منذ 19 سنة خلت، إذ إن آخر حكم بالإعدام أصدرته المحكمة ذاتها يعود إلى سنة 1994، في حق «الكومسير ثابت».

266
وخلف قرار الحكم بالإعدام ارتياحا في صفوف هيئة دفاع الطفلة الضحية، ووصف بوشعيب الصوفي، محامي جمعية «ماتقيسش ولادي»، الحكم القضائي ب«المنصف» و«العادل»، وقال: «إن كان الحكم على الجاني بالإعدام لن يشفي صدور أسرة الطفلة الضحية المكلومة، فإنه سيكون عبرة لكل من تسول له نفسه اغتصاب البراءة في المغرب».
تفاصيل أكثر في عدد اليوم من جريدة “أخبار اليوم”


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading