ابطال جمعية ايموران لركوب الأمواج يتألقون في الدورة السابعة للدوري الدولي المفتوح لرياضة ركوب الأمواج

من ايموران / مصطفى اشباني

كما كان متوقعا وبخبرة عالية تمكن الابطال التابعون لجمعية ايموران لركوب الأمواج من الظفر بالمراتب الأولى في تنظيم الدوري المفتوح لركوب الأمواج يوم الاحد 26 مارس 2017  في النهائيات بشاطئ ايموران المعروف عالميا حيث احتلت البطلة مريم الكردوم الصف الأول في صنف سورف اما في صنف البوديبورد فقد فاز البطل إبراهيم ايدوش بدون منازع بالصف الأول في الذكور كما فازت البطلة فاطمة برادة في الاناث

ولم ترق هذه الدورة الى المستوى المرغوب نظرا لعدم مشاركة ابطال أجانب لان الجوائز لا تصل الى السقف المحدد من طرف الجامعة الدولية للرياضة كما احتكاك الابطال المغاربة رهين بنظرائهم الأجانب الذين يحملون في جعبتهم الخبرة العالية

وقد شارك في هذه الدورة 127 مشاركا من جنسيات مختلفة من بينهم 20 اجنبيا كما نظمت التظاهرة من طرف جمعية ايموران لركوب الأمواج بشراكة مع الجامعة الملكية المغربية لرياضة ركوب الأمواج والمجلس الجهوي للسياحة ومجلس جهة سوس ماسة وجماعة اورير وبعض المساندين من الخواص  ومن شركات بالمنطقة

كما تجدر الإشارة الى ان مستوى هذا الدوري الدولي لركوب الأمواج في نسخته السابعة لم يصل الى المستوى العالي لغياب ابطال كبار عالميين يرفعون من مستواه الى العالمية حيث يبقى المستوى متواضع جدا

حضر توزيع الجوائز وفد هام مكون بالخصوص من المساهمين في الدوري الذين سلموا الجوائز للفائزين التي كانت نقذية وتذكارات تحمل علامة الدوري.

يبقى ان نؤكد على ان هذه الرياضة تبقى مرهونة بمشاركة الابطال في البطولات العالمية التي تساعدهم على صقل خبراتهم ورفع مستواهم وتحسين ترتيبهم في العالمية لذلك وجب الرفع من الدعم المادي للتظاهرة بمساهمة كل الفعاليات بالمنطقة والمستشهرين والخواص لان هذا النوع من الرياضة هو لصيق بالسياحة لانها تدخل في صنف الرياضة السياحية كالكولف والتنس والقنص والصيد بالقصبة الى غير ذلك لذلك ينبغي تشجيعها وتخصيص أماكن لممارستها و دعمها بالامكانيات المادية ودعم مثل هذه التظاهرات والاهتمام بها حتى تسجل عالميا و تتمكن من استقطاب عدد كبير من الشباب المهوس بها وبالبحر على العموم.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading