إلترا ” إيمازيغن ” تتبرأ من مشاغبي جماهير حسنية أكادير وفوضاهم بعد نهاية مباراة الرجاء

ازول بريس

تبرأت مجموعة “إيمازينغن” المساندة لحسنية أكادير من أعمال الشغب التي قام بها محسوبون على الفريق السوسي أمس الأحد بمحيط ملعب أدرار بأكادير، بعد نهاية مباراة الحسنية والرجاء الرياضي المبرمجة عن الجولة 20 من البطولة الإحترافية لكرة القدم.

وخرجت مجموعة “إيمازينغن” اليوم الاثنين، برسالة لتوضيح ما وقع بعد نهاية اللقاء أمام الرجاء وقالت: “تسعى المجموعة جاهدة لإبراز أبهى صور الحضارة و الإبداع التي يتمتع بها أغلبية الجمهور السوسي، لكن في كل مرة تأتي شرذمة من القاصرين تفسد ما نصلحه وما نتعب فيه وعليه، أفعال همجية، إجرامية و تخريبية تأزم من أوضاع الفريق و تعرض حياة المواطنين للخطر، ناهينا عن الخسائر المادية التي لا حصر لها”.

وادانت مجموعة “إيمازينغن” ما وقع من شغب واعتداءات على المواطنين من طرف محسوبين على جماهير حسنية اكادير وأكدت: “بدورنا نبرأ أي عضو من أعضائنا، إذ لا عضو لنا له دوافع إجرامية، و نطالب بالضرب بيد من حديد كل من ثبتت عليه هذه الأفعال”.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading