أي أكادير في أفق 2030 ؟ موضوع ندوة لحركة وضوح طموح شجاعة

//ياك لاباس – مصادر //

نظمت حركة وضوح طموح شجاعة تنسيقية أڭادير لقاءا تحت عنوان : أي أكادير في أفق 2030؟ تم تأطير النقاش من طرف السيد محمد لحمين عضو المكتب الوطني لحركة وضوح طموح شجاعة و السيد طارق القباج رئيس المجلس البلدي لأكَادير يوم السبت المنصرم بحضور ثلة من الشباب الفاعل بالمدينة.

من اجل الاسهام في بلورة رؤية جديدة لمدينة اكادير, و هي أرضية مشروع سيتم العمل عليه مع باقي الفاعلين في جميع الميادين و الغاية من هذا اللقاء التمهيدي  تنوير الشباب بالمعلومة خصوصا في ما يخص الحكامة المحلية, آلياتها و مشروع مدينة طموحة.

تحدث السيد طارق القباج رئيس المجلس البلدي لاكادير في مداخلته عن تجربته في التسيير علما أنها الولاية الثانية و منذ ان شرعوا في العمل بالمخطط الجماعي للتنمية و رؤية المشاريع واضحة زد على ذالك العراقيل و المشاكل التي تلقاها بعض من هاته المشاريع التي يتم فيها العمل بشراكة مع المصالح الخارجية و السلطات المحلية و قد ذكر في هذا الجانب القطب الجامعي الذين يسعون إلى تحقيقه على ارض الواقع الذي سيشمل كلية الطب, و خلق فضاء لاستقطاب المقاولين الشباب الحاملين لمشاريع تتماشى مع سوق الشغل.

    تناولت مداخلة السيد محمد لحمين عضو المكتب الوطني لحركة وضوح طموح شجاعة موضوع الحكامة بالمجالس البلدية , الوضع الراهن للشباب, مشاركتهم في المواقع الاجتماعية وعزوفهم السياسي مما يترك الساحة فارغة و أن هذا ليس الحل بل من واجبهم أخد مبادرات لفهم واقع السياسة و المنتخبين عبر مشاركتهم في تخليق الحياة العامة.

و للتذكير فقط سيتم عقد لقاءات و ندوات لبناء رؤية تخص مدينة أكَادير في أفق 2030 بطريقة تشاركية مع مختلف الفاعلين و المهتمين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد