أيت ملول: افتتاح الموسم الثقافي بألوان التراث والحضارة عبر الأجيال…

“ثمة ارتباط وثيق بين روح الأمّة وفنّها. فمن خلال الفن نستطيع معرفة المفاهيم الأولى لكل قومية في كل أمّة، ونستطيع متابعة التطور الذهني والذوقي والاجتماعي لكل أمّة. ” عفيف بهنسي

أشرف الأستاذ عماد گحمو مدير المركز الثقافي بأيت ملول مساء يوم الجمعة 20 أكتوبر 2023 على افتتاح الموسم الثقافي بقص شريط معرض الفنون التشكيلية بألوان التراث المغربي الأصيل تحت شعار تراث سوس ماسة نموذجاً من تنظيم اتحاد الفنانين التشكيليين المغاربة.
واستهل الأستاذ عماد گحمو مدير المركز الثقافي بأيت ملول كلمته بتقديم الشكر الوافر للفنان التشكيلي عبد الرزاق الساخي رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين المغاربة على مواصلة الإبحار في عالم الفن التشكيلي؛  وذلك بتأطير الشباب وطلاب الجامعة عبر تنظيم مجموعة من الورشات النظرية والتطبيقية.

بالإضافة إلى استضافة مجموعة من رواد الفن التشكيلي من المملكة المغربية ومن الدول العربية والغربية في إطار الانفتاح على ثقافات العالم ومد جسور التواصل عن قرب مع ألمع رواد الفن التشكيلي من بقية العالم للتعريف الموروث الثقافي المادي واللامادي المغربي عبر لغة الريشة والألوان.

الفنانة التشكيلية فاطمة بيكيش جوهرة الثقافة الأمازيغية

وأيضاً منح الفرصة للشباب للتعرف على آخر مستجدات الفن التشكيلي بتنظيم ورشات تطبيقية من تأطير هؤلاء الرواد في الفن التشكيلي من أجل صقل مواهبهم وتطوير مهارتهم الذاتية.
كما أكد على الدور الهام لأطر المركز في الانخراط في تكوين وتأطير الأطفال واليافعين والشباب بجهة سوس ماسة عامة في الفنون الجميلة بصفة خاصة وفي باقي الفنون كالمسرح والسينما والموسيقى بالإضافة الإبداع في عالم الكتابة نظراً لتوفر المركز الثقافي بأيت ملول على مكتبة رقمية نموذجية على الصعيد الوطني.
وأدرف أن المركز الثقافي بأيت ملول أضحى قبلة وطنية ودولية للعروض المسرحية والفنية والموسيقية مما خول له الفوز بالمرتبة الأولى على مدار السنوات الأخيرة على الصعيد الوطني.
وتقدم بكلمة ترحيبية بالأستاذة الباحثة فتيحة نقيبات أستاذة الفن التشكيلي بالقنيطرة سابقاً وخريجة معهد الفنون الجميلة بتطوان، وأيضاً بالترحيب بالفنانة التشكيلي ليلى مرودي القادمة في من مدينة خريبكة وبباقي الفنانين التشكيليين بجهة سوس ماسة مع التنويه بشباب جمعية آر تمون بتزنيت على مواصلة التألق والإبداع على الصعيد الجهوي والوطني عبر تقديم صورة جميلة عن الموروث الثقافي المادي واللامادي بتزنيت.
ونوه باللقاء المفتوح الذي جمع بين الفنانة التشكيلية العصامية فاطمة بيكيش المبدعة المحتفى بها في ليلة الاعتراف بالجميل مع الفنانين والجمهور لتبادل التجارب والأفكار وفتح جسور التواصل في مجال الفن التشكيلي والإبداع. كماخ ونوه بمجهوداتها الذاتية وتطوير قدراتها وملكاتها الإبداعية عبر مشاركتها في مجموعة من المعارض، ودائماً بمحافظتها على الهوية الأمازيغية والمغربية في أعمالها الفنية.

تكريم التلميذ للأستاذ تجسيد لثقافة الاعتراف بالجميل

وبدوره تقدم الفنان التشكيلي عبد الرزاق الساخي رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين المغاربة ببطاقة الشكر والتقدير للأستاذ عماد گحمو مدير المركز الثقافي بأيت ملول دعمه المتواصل لترسيخ ثقافة الفن التشكيلي بالمركز بتنظيم الورشات النظرية والتطبيقية من طرف أطر المركز وأيضاً على مواصلة الشراكة والتنسيق مع الاتحاد بتنظيم واستضافة مجموعة من المعرض الوطنية والدولية.
وتقدم بتهنئة شباب الاتحاد وطلاب ” أكاديمية لَمَدينة” على النتائج المذهلة والمشرفة التي حصدوها على الصعيد الوطني والدولي بمشاركتهم في مجموعة من المعارض الدولية عن بعد.
وتقدم بكلمة شكر في حق الأستاذة الباحثة فتيحة نقيبات أستاذة الفن التشكيلي بالقنيطرة سابقاً والتي دأبت على الحضور في مختلف الملتقيات سواء بالمركز الثقافي بأيت ملول أو بأكاديمية لمدينة أو باقي المحطات الثقافية والفنية بجهة أكادير الكبرى بتأطير الشباب وطلاب الجامعة.
وهنأ بدوره القفزة النوعية الإيجابية التي بصمت عليها الفنانة التشكيلية العصامية فاطمة بيكيش المبدعة والمحتفى بها في ليلة الاعتراف بالجميل.
وواصل كلمته بتثمين الأعمال الفنية البديعة للشباب الذي أبدعوا في المزج بين التقنيات الحديثة والرقمية في عالم الفن التشكيلي مع محافظتهم على الهوية الوطنية والتي تجسدت بعبقرية في أعمالهم موضوع افتتاح الموسم الثقافي بألوان التراث المغربي الأصيل تحت شعار تراث سوس ماسة نموذجاً.
وتقدم بتقديم الشكر الوافر للفنانة التشكيلية ليلى مرودي القادمة من مدينة خريبكة وشكرها على حفاوة الاستقبال خلال استضافة أعضاء اتحاد الفنانين التشكيليين المغاربة في الملتقى الوطني الذي نظم صيف السنة الجارية بخريبكة.
وخلال اللقاء المفتوح مع الفنانة التشكيلية فاطمة بيكيش المحتفى بها ركز في كلمته الوجيهة على دعوة النقاد بالاهتمام بأعمال الشباب ومبدعي جهة سوس ماسة بصفة عامة باعتماد معيار الهوية المغربية مع دعوة الشباب على تطوير مهارتهم الفنية بالانفتاح على آخر المستجدات في عالم الفن التشكيلي.
وشهدت الأمسية الفنية تكريم الفنانة التشكيلية فاطمة بيكيش إلى جانب تكريم الفنان التشكيلي المبدع محمد المهندس من طرف الفنان التشكيلي الشاب يونس دريوش. وهو تكريم يجسد ثقافة اعتراف التلميذ بالأستاذ بتقديم بورتريه بديع وقف الجميع للتنويه بهذ الرسالة التربوية التي تجسد ثقافة الاعتراف بالجميل للأستاذ في أبهى تجلياتها.
كما تم تكريم ثلة من رواد الفن التشكيلي بجهة سوس ماسة مع تكريم الباحثة في مجال الدكتوراه فاظمة امباركي نظير اهتمامتها للفن التشكيلي وهي بالمناسبة نجلة الفنانة التشكيلية فاطمة بيكيش المحتفى بها بالإضافة إلى تقديم الشواهد التقديرية على الفنانين التشكيليين المشاركين وضيوف أمسية الاعتراف بالجميل.
وقص شريط افتتاح المعرض التشكيل الأستاذ عماد گحمو بمعية الفنان التشكيلي عبد الرزاق الساخي وباقي الفنانين والضيوف.

افتتاح الموسم الثقافي بالمركز الثقافي بأيت ملول بألوان التراث والحضارة

وشهد المعرض مجموعة من الأعمال الإبداعية التي جسدت غنى الموروث الثقافي المادي واللامادي المغربي الأصيل وعكست تلك الأعمال الإبداعية عمق الهوية الأمازيغية والوطنية عبر الريشة والألوان.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading