أكادير: ضحايا الهدم بسفوح الجبال يحتجون من جديد    

بعد اللقاءات التي أجراها أعضاء جمعية أكادير للدفاع عن المستهلك مع مسؤولي ولاية جهة سوس ماسة، بخصوص ملف ضحايا الهدم بسفوح الجبال تبين بالملموس أن ملفات الضحايا لازالت قابعة في رفوف المفتشية الجهوية للسكنى وسياسة المدينة وأن اللجنة التقنية المكلفة بتتبع ملف الضحايا لم تعد تجتمع، ولقد اتضح بشكل جلي أنه لا توجد ارادة حقيقية لحل الملف وأن سياسة التماطل وعدم الاكتراث هي السائدة .

أمام هدا التراجع الخطير والغير المقبول تنظم جمعية اكادير للدفاع عن المستهلك الممثل القانوني لضحايا الهدم، وقفة احتجاجية يوم الإثنين المقبل 04 أبريل 2016 أمام مقر ولاية جهة سوس ماسة على الساعة الثانية بعد الزوال ( التوقيت الرسمي).
أهداف الوقفة:

1- استنكار ورفض التصريحات الانحيازية للأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون والتأكيد على ان ضحايا الهدم مستعدون للتضحية بأرواحهم في سبيل قضية الصحراء المغربية.
2- بعث رسالة الى مسؤولي الولاية مفادها أن الضحايا صامدون متشبثون بحقهم، رغم التشرد والفقر الناتجين عن الهدم الغير القانوني الدي مرت عليه أكثر من خمس سنوات.
3-الرفض القاطع لسياسة التماطل وعدم الاكتراث التي تسنها الولاية تجاه ملفهم.
4
 المطالبة بحل الملف في اطار لجنة تقنية تضم كل المتدخلين وفي اطار مقاربة تشاركية جادة يسهم فيها ممثلو الضحايا باقتراحاتهم لحل الملف بشكل نهائي وعادل.

وإذ تؤكد الجمعية على مشروعية مطالبها، تدعوا كل المتضررين والمتضررات إلى الحضور القوي والتعبئة الجماعية لأجل انتزاع حقها المشروع في السكن.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading