الصفحة الرئيسية

أزمـة ”عـطش” تهدد قرى بعمالة إنزكان أيت ملول

ازول بريس

طالب إسماعيل الزيتوني، النائب البرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار، نزار بركة، وزير التجهيز والماء، باتخاذ تدابير استعجالية لمعالجة الخصاص في الماء الصالح للشرب بجماعتي أولاد دحو والتمسية بإقليم إنزكان أيت ملول التي تعتمد كلها على النشاط الفلاحي، الأمر الذي يزيد من معاناة الساكنة بهما بسبب قلة الموارد المائية.

وقال “الزيتوني”، في سؤال كتابي وجهه إلى وزير التجهيز والماء، أن إقليم إنزكان أيت ملول يعاني عامة من شح في مياه الشرب، وخاصة بالجماعتين القرويتين أولاد دحو والتمسية، اللتان تستحوذان على مساحة مهمة من الإقليم.

وطالب بتدخل وزارة االتجهيز والماء واتخاذ تدابير وإجراءات مستعجلة وتنفيذ الوعود بتزويد المناطق التي تعرف شحا في المياه بالصهاريج المائية للتخفيف من وطأة ندرة المياه التي يعرفها الإقليم خصوصا على مستوى جماعتي أولاد دحو والتمسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.