أزطا أمازيغ تنفي جملة وتفصيلا مراسلة بنكيران حول قانون الامازيغية ..وترفض منهجية تقديم مقترحات عن طريق البريد الإلكتروني

benkiran
رسالة شكر بنكيران لازطا امازيغ ..التي ترفضها أزطا لانها تدليس

توصل المكتب التنفيذي لأزطا أمازيغ برسالة من رئيس الحكومة، مفادها الشكر على التفاعل الإيجابي مع مبادرة تلقّي مقترحات حول القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية. وهو الأمر الذي تنفيه أزطا جملة وتفصيلا، ويمكن اعتباره تدليسا. تجدون رفقته النص الكامل لرسالة أزطا امازيغ وكذلك رسالة رئيس الحكومة:

. إلى السيد رئيس الحكومة المغربية المحترم 

الموضوع: في شأن رسالة شكر على تقديم مقترح

المرجع: رسالتكم عدد 670 بتاريخ 11 ماي 2016

بعد التحية،

تلقينا باستغراب شديد، في المكتب التنفيذي للشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة “أزطـّـا أمــازيغ”، رسالة الشكر المومأ إليها في المرجع أعلاه، صادرة عن البريد الالكتروني لمستشاركم القانوني، بخصوص تفاعلنا مع مبادرتكم الرامية لتلقي مقترحات حول مشروع القانون التنظيمي المتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، وهو أمر غير صحيح وننفيه قطعًا. ومعلوم أن “أزطـّـا أمــازيغ” أنجزَت مسودة القانون التنظيمي المذكور منذ دجنبر 2012، ووضعته بين يدي كافة المؤسسات الحكومية وهيئات الحكامة والبرلمان والأحزاب السياسية، بل نشرته للملأ على موقعها الإلكتروني ووفرت نسخا منه في المكتبات. إلا أننا عبّرنا عن موقف رافض لمنهجية تقديم مقترحات عن طريق البريد الإلكتروني، لأننا اعتبرناها غير متناسبة مع جسامة الموضوع وأهميته، ولا تليق بالتراكم المعرفي والنضالي الذي حققناه في هذا المجال. وإذ نوافيكم بهذا الرد توضيحا لموقف جمعيتنا، وتأكيد عدم إرسالنا لأي مقترح في البريد الإلكتروني، ورفعا لأي لبس قد ينتج عن تأويل مضمون رسالتكم.

وتقبلوا سيدي تحياتنا الخالصة.

عبد الله بادو رئيس الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading