الصفحة الرئيسية

أخنوش في اشغال القمة الاوروبية ببروكسيل .. المغرب شكل على مر التاريخ جسرا بين إفريقيا وأوروبا…

ازول بريس

أكد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، أن المغرب شكل على مر التاريخ جسرا بين أفريقيا ‏وأوروبا.

جاء هذا الكلام، خلال الكلمة التي ألقاها صباح هذا اليوم، عزيز أخنوش، في ‏أشغال القمة الخامسة عشرة من “أيام التنمية الأوروبية”، التي تنظم تحت شعار “البوابة ‏العالمية: بناء شراكات مستدامة من أجل عالم متصل”، بمشاركة المغرب ممثلا برئيس ‏الحكومة، إلى جانب مجموعة من رؤساء الدول والحكومات‎.‎

وأكد أخنوش في معرض خطابه أن المغرب والاتحاد الأوروبي استطاعا على المدى ‏الطويل، بناء شراكة استثنائية مستمرة إلى اليوم، ولا تزال هذه الشراكة تتطور بفضل ‏إرادة ملكية، مشيرا أن المغرب هو أول بلد في العالم يدخل في إطار “شراكة خضراء” مع ‏الاتحاد الأوروبي‎.‎

وأشار أن هذه القمة التي تنظم في ظل ظرفية اقتصادية صعبة يعيشها العالم، يمكن أن ‏تشكل قيمة مضافة حقيقة في اتجاه التكامل الاقتصادي، وتستجيب لتحديات الاتصال بين ‏القارة الافريقية والأوروبية‎.‎

وأشار إلى أن استراتيجية “البوابة العالمية” تعتبر فرصة للاتحاد الأوروبي، وكذلك لشركائه، ‏وخاصة في القارة الافريقية، من أجل المساهمة في التنمية المتكاملة، معبرا عن قناعته في ‏نجاح هذه الاستراتيجية وتحقيق أهدافها، وإحداث قفزة نوعية نحو عالم من التنمية ‏والازدهار المشترك‎.‎

وتجدر الإشارة إلى أن نسخة 2022 من هذا الحدث، الذي تنظمه المفوضية الأوروبية، ‏تتمحور حول استراتيجية “البوابة العالمية” التي أطلقها الاتحاد الأوروبي، والرامية إلى ‏الاستثمار في البنيات التحتية “الذكية، النظيفة والآمنة”، وذلك في القطاعات الرقمية ‏والطاقة والنقل، وتعزيز منظومات الصحة، التعليم والبحث عبر العالم‎.‎

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.