الصفحة الرئيسية

أخبار غير رسمية : وزراء حكومة العثماني الباقون في حكومة أخنوش

وتقول مصادر غير رسمية حسب جهات حزبية وإعلامة إن حكومة أخنوش ستحتفظ بقرار تقليص عدد أعضاء الحكومة الذي اتخذ في عهد حكومة العثماني واستقر في 23 وزيرا بينهم وزراء منتدبين.

وأفادت مصادر حزبية متفرقة بالرباط ، أن وجوها حجزت مقاعد لها في الحكومة المقبلة بينهم وزير الخارجية ناصر بوريطة الذي عين في منصبه سنة 2019 ، بالإضافة لوزير الصناعة و التجارة مولاي حفيظ العلمي ، ووزير التعليم سعيد أمزازي الذي يمكن أن تسند له حقيبة أخرى غير التعليم ، و وزيرة السياحة نادية فتاح علوي التي عينها الملك مؤخرا رئيسة للوفد المغربي إلى المعرض العالمي دبي إكسبو 2020 دبي الذي ينطلق أكتوبر المقبل، عوض مصطفى الباكوري.

و حسب نفس المصادر ، فإن محمد بنشعبون وزير الإقتصاد مرشح بقوة للبقاء في حكومة أخنوش و الإحتفاظ بحقيبته الوزارية ، وإن لم يتمكن من ذلك فهو مرشح أيضا لتولي منصب والي بنك المغرب خلفا لعبد اللطيف الجواهري.

و بالنسبة للمغادرين، حسب ذات المصادر ، فإن وزراء مثل الأوقاف والشؤون الإسلامية و الصحة و الوزير المنتدب في الداخلية و العدل و التعمير و مغاربة العالم و الأمانة العامة للحكومة، سيغادرون الحكومة ، فيما رجحت مصادر بقوة ، أن يتولى الجنرال دوكور دارمي عبد الفتاح الوراق المفتش العام السابق للقوات المسلحة منصب الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني خلفا لعبد اللطيف لوديي.

و ينتظر أن يعين الفقيه الدستوري محمد اتركين ، أمينا عاما للحكومة خلفا لمحمد الحجوي الذي تلقى انتقادات حادة خلال ولاية العثماني.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.