أخبار الرياضة

جمعية ايزوران نوكادير تكرم اللاعب السابق للحسنية “بومبا” امام تجاهل فريقه الاصلي حسنية اكادير

 

جريا على عادتها السنوية وترسيخا لمبدأ الاعتراف بالجميل ، تستعد جمعية ملتقى ايزوران نوكادير تنظيم الدورة السابعة لدوري ايزوران في كرة القدم ودلك خلال شهر رمضان الابرك والخاص بالفئات العمرية دون سن 14 سنة وسعت الجمعية الى اطلاق اسم اللاعب الموهوب ابراهيم حميد المعروف بلقب بومبا على دوري النسخة الحالية اعترافا منها بما قدمه هدا اللاعب من عطاءات كروية بالوان الحسنية واتحاد كسيمة مسكينة  من دون ان ينال حظه من التكريم او التقدير وهو الدي يشهد له التاريخ الكروي  بانجازاته الكروية وكان في زمانه نجما من نجوم الكرة السوسية بل والوطنية .

ممثلي جمعية ايزوران نوكادير نظموا مؤخرا ندوة صحفية حضرها اللاعب الانيق ابراهيم حميد الدي ينتمي لاسرة كروية وكان خلال الستينيات والسبعينبات حتى الثمانينيات نجما كرويا لامعا وساطعا في سماء الكرة السوسية وتوهج وبرز اسمه في الملاعب الرياضية الوطنية وحالت اصابة على مستوى الركبة بقميص الحسنية ضد الوداد البيضاوي دون مواصلته لمشواره الكروي حيث اكد المحتفى به  خلال الندوة الصحفية انه ومند مدة انتظر التفاتة من مسؤولي الحسنية لعلهم ينظموا له حفل تكريمي يليق به وبما قدمه من انجازات كروية لكن للاسف يضيف لا احد اهتم له بل وتنكروا له مشيدا بمبادرة جمعية ايزوران نوكادير التي احيث منه امل جديد في الحياة متمنيا ان تعمل هده المبادرة المحبوبة على ايقاض مسؤولي الحسنية من سباتهم وتهتم به وتقيم له حفل تكريمي رمزي يعيده للاجوا ء الرياضية ، من جهته رئيس الجمعية محمد باجلات اعتبر الدوري الرمضاني فرصة لاكتشاف لاعبين شبان سيقولون كلمتهم في المستقبل مشيرا الى ان الجمعية كانت تطلق في كل موسم اسم شخصية طبعت مسيرة المدينة وغادرتنا الى دار البقاء الا انه خلال الموسم الحالي ارتأت الجمعية  بضبف رئيسها باجلات الاحتفاء بنجم كروي طبع الساحة الرياضية السوسية والوطنية والامر يتعلق بابراهيم حميد المشهور بلقب بومبا لانه يستحق تكريما وهو لايزال في حياته نظير ما قدمه من مجهودات ومستويات كروية لاتزال خالدة في الادهان متمنيا ان توقظ هده المبادرة المتواضعة مسؤولي الحسنية ومسؤولي عصبة سوس لكرة القدم للقيام بمبادرة تكريمية للاعب بومبا من الحجم الكبير تليق به وبسمعته الكروية .

Show More

مقالات مرتبطة

Close