أخبار المجتمع

نيابة التعليم باكادير: انطلاق اللقاءات التشاورية حول المدرسة المغربية

انطلقت يوم الخميس 24 ابريل 2014بقاعة الاجتماعات  بمقر النيابة الإقليمية  اللقاءات التشاورية في جو من التعبئة والحماس والانخراط الكامل للسيدات والسادة المديرات والمديرين المشاركين في الورشة الإقليمية للتفكير في وضعية المدرسة المغربية بحضور أعضاء لجنة القيادة الإقليمية.

وقد وزعت ورشتا عمل المجموعة الأولى على فترتين أساسيتين:

الفترة الصباحية

  مديري التعليم الابتدائي والخصوصي

التاسعة صباحا

الفترة المسائية

مديري التعليم الثانوي بسلكيه

 العمومي والخصوصي

الثالثة بعد الزوال

وافتتح السيد النائب أشغال  اللقاءين بتقديم عرض مقتضب حول اللقاءات التشاورية حول المدرسة المغربية أهدافها والنتائج المنتظرة منها، مبرزا منهجية اجراة هذه المشاورات على الصعيدين الإقليمي والمحلي، وداعيا المشاركين إلى  التفاعل الايجابي في اغناء اللقاء وعدم إضاعة المزيد من الوقت في تشخيص واقعا التعليمي وسرد المشاكل والاكراهات، وإنما العمل  على اقتراح حلول وبدائل إجرائية  لتجاوزها .

اثر ذلك، تدخل المشاركون في سياق المناقشة للمساهمة بأفكار وتصورات واقتراحات همت عددا من جوانب المواضيع المتعلقة باستقلالية تدبير المؤسسات التعليمية واختيار وتكوين رؤساء المؤسسات والمسار المهني والممارسات الجيدة في مجال التدبير. وفي ضوء المناقشات والمداخلات من قبل المشاركين في جلستي العمل  التي دامتا سبع ساعات، تم تجميع مجموعة من المعطيات ستعمل اللجنة المكلفة على استثمارها. وجدير بالذكر أن ذات اللجنة قد وضعت رهن إشارة السيدات والسادة المديرين مجموعة من الوثائق ستشكل أرضية لعقد اجتماعات المجالس التعليمية ومجالس التدبير خلال الفترة المحددة لها.

حسن بابا

مكتب الاتصال والعلاقات العامة

Show More

مقالات مرتبطة

Close