أخبار الرياضة

مجلس جهة سوس ماسة يخصص دعما ماليا للرياضة، والاندية تصفه بالهزيل (نمودج رجاء اكادير لكرة اليد)

خصص مجلس جهة سوس ماسة خلال دورته المنعقدة يوم الاثنين فاتح أكتوبر الجاري دعما ماليا لبعض الأندية والعصب الرياضية الجهوية بلغ غلافه المالي الاجمالي مليار و 250 مليون سنت ، وأنهى المجلس دورته بالمصادقة على عدد من الاتفاقيات التي تجمعه مع هذه الأندية والعصب. وبهذه بالمناسبة استبشر عدد من متتبعي الشأن الرياضي بالجهة خيرا من هذه الالتفاتة، رغم أن عدد من الأندية الرياضية، خاصة في مجال كرة القدم، وصفت مبالغ الدعم بالهزيلة، أمام تزايد حاجياتها خاصة في مجالات التنقل والتأطير الرياضي، وطالب هؤلاء بالمزيد. 

وقد تم توزيع هذه الميزانية بناء على معايير الحضور في المشهد الرياضي الوطني والدولي وهكذا خصصت  الجهة مبلغ 700 مليون سنتيم لنادي حسنية أكادير لكرة القدم منها 630 مليون سنتيم كدعم مباشر في حساب النادي ومبلغ 70 مليون سنتيم كمساهمة من الجهة في مصاريف تأجير ملعب أدرار لإجراء التداريب واستقبال اللقاءات الرسمية، وعرفت هذه المنحة زيادة قدرها 200 مليون سنتيم بالمقارنة مع الموسم المنصرم.

وخصص المجلس منحة 80 مليون سنتيم لنادي أولمبيك الدشيرة لكرة القدم بعد أن أبرم النادي اتفاقية مع الجهة بدل تحويل منحته لحساب العصبة،  كما خصص مبلغ 80 مليون سنتيم لفائدة عصبة سوس لكرة القدم من أجل تأدية مصاريف التحكيم في منافسات بطولة العصبة، ويشار هنا  أن رئيس اللجنة الاجتماعية بالجهة ذكر أثناء تقديمه لتقرير اللجنة انها اشترطت على العصبة استفادة الأندية المعنية من منحة مصاريف التحكيم بشكل كامل دون خصم الديون التي تدين بها العصبة للأندية، وعرفت هذه المنحة زيادة 10 مليون سنتيم بالمقارنة مع السنة الماضية، كما قدمت الجهة لنفس العصبة مبلغ 340 مليون سنتيم عبارة عن منح مالية مباشرة لأندية العصبة الممارسة بالبطولة الوطنية وببطولة العصبة بزيادة قدرها 40 مليون سنتيم بالمقارنة مع الموسم المنصرم .

يذكر كذلك أن مجلس جهة سوس ماسة  دعم ماليا أربع عصب أخرى، وهي عصبة سوس لكرة الطائرة ، وعصبة سوس لكرة اليد، وعصبة سوس لكرة السلة ، وعصبة سوس لألعاب القوى وخصصت لها منح مالية تبلغ 10 مليون سنتيم لكل عصبة بزيادة قدرها 5 مليون سنتيم بالمقارنة مع الموسم المنصرم ، كما خصصت الجهة منحة مالية للنادي البلدي رجاء أكادير لكرة اليد عن طريق عصبة سوس ماسة لكرة اليد مبلغها 10 مليون سنتيم وعرفت هذه المنحة زيادة قدرها 5 مليون سنتيم بعد فوز النادي بلقب بطولة المغرب وكأس العرش .

 رجاء أكادير لكرة اليد في حاجة لدعم كبير :

حقق نادي رجاء أكادير لكرة اليد خلال بطولة الموسم الماضي الإزدواجية بإحرازه لقب البطولة الوطنية ولقب كأس العرش لأول مرة في تاريخه وبجدارة واستحقاق وهو ما أهل الرجاء لتمثيل الجهة بل والمغرب في البطولة الإفريقية للأندية البطلة في نسختها الأربعون وكان لزاما على كل مكونات جهة سوس ماسة أن تدعم النادي الأكاديري وتمنحه الدعم الكافي لتمثيل مشرف بالبطولة الإفريقية المقررة بساحل العاج بداية من 19 أكتوبر الجاري الى غاية 28 منه، لكن صدمة كل مكونات نادي رجاء أكادير لكرة اليد كانت قوية خاصة بعد أن عمد مجلس جهة سوس ماسة إلى توزيع الدعم المادي على الأندية الرياضية والعصب وتم اقصاء رجاء أكادير لكرة اليد مقابل منح مبلغ زهيد لعصبة سوس لكرة اليد في حدود 100 ألف درهم ومنح دعم مالي مهم لحسنية أكادير في حدود 700 مليون سنتيم وأولمبيك الدشيرة لكرة القدم مبلغ 80 مليون سنتيم ودعم مالي اخر لعصبة سوس لكرة القدم، وإقصاء رجاء أكادير لكرة اليد حامل الإزدواجية اعتبره العديدون بالممنهج والذي ينم على عدم إلمام ربما مسؤولي الجهة بالأنشطة والأندية الرياضية النشيطة التي تشتغل في الخفاء وتحقق نتائج جيدة وحصرهم للممارسة الرياضية في نادي حسنية أكادير الذي لا يمكن لأي أحد أن يكون ضد منحه الدعم المادي اللازم لكن ما هو غير مقبول إقصاء وتهميش باقي الرياضات ذات الإشعاع الأكبر .

مسؤولي رجاء أكادير لكرة اليد الذين تجرعوا مرارة الحرمان من الدعم المادي الكافي بكل روح رياضية يؤكدون في تدخلات عدة على أن هذا لن يمنعهم من مواصلة توهجهم الرياضي ومواصلة تحقيق النتائج الإيجابية وهمهم اليوم رغم تقل المصاريف المادية التي تتجاوز 800 ألف درهم نظير المشاركة في البطولة الافريقية تحقيق حضور يشرف كرة اليد المغربية ويشرف وجهة سوس ماسة .

 

Show More

مقالات مرتبطة

Close