أخبار المجتمع

غيثة السويطي أول دكتورة تقوم بإجراء ولادة طبيعية تحت الماء في المغرب

حاورتها مليكة أكستور ( صحافية متدربة )

 

-في سابقة من نوعها أنت أول دكتورة تقوم بإجراء ولادة طبيعية تحت الماء في المغرب، قبل الخوض معك في التفاصيل نود أولا التعرف عليك ، فمن هي  الدكتورة غيثة السويطي؟

شكرا لك على هذه الاستضافة، أنا طبيبة اختصاصية في أمراض النساء و التوليد،  أبي وأختي كذلك أطباء اختصاصين في أمراض النساء، كما أن والدي يمتلك عيادة خاصة لأمراض النساء و التوليد.

-كيف جاءت فكرة الولادة تحت الماء، حديثينا أكثر عن هذه الولادة؟

الفكرة جاءت بعد مشاركتي في عدة دورات تكوينية خارج أرض الوطن حول الولادة تحت الماء، بعدها طرحت الفكرة على والدي الذي استقبلها بصدر رحب، ولكن رغم توفير العيادة لهده الخدمة الا أنه لم يكن عليها الطلب، فأغلب النساء يتخوفن من هذه الولادة خصوصا أنهن لا يفهمن حولها شيئا، بالنسبة للسيدة التي أنجبت بهذه الطريقة هي من طلبت أن تلد في الماء.

-ماهي فوائد وايجابيات الولادة تحت الماء؟

الولادة في الماء تعتبر أكثر سهولة من الولادة العادية، ولادة بأقل ألم وأسرع من العادية، إضافة أن المرأة حينما تدخل للحوض مباشرة يتم انفتاح في عنق الرحم بسرعة هائلة بسبب الماء الساخن بحيث أن هذه الولادة يكون فيها الألم أقل ولا يكون هناك أي تمزقات في المهبل.

ماهي المخاطر والسلبيات؟

هنالك نساء لن يستطعن الولادة في الماء لما يحمل من خطورة عليهن، كالنساء اللوائي لديهن مرض السكري، أو عندهن ارتفاع في ضغط الدم بالإضافة الى النساء التي يعانين من مرض الضيقة، كذلك ان كان وزن الجنين زائد.فالأم يجب أن تكون بصحة جيدة وسليمة، إضافة الي الوضعية التي عليها الجنين يجب أن يكون رأسه أسف وأن يكون بصحة سليمة أيضا.

كيفية يتم الاستعداد للولادة تحت الماء؟

أنا أفضل أن أقول الاستعداد للولادة ,ليس بالضرورة أن تكون الولادة تحت الماء، لأن أي ولادة يلزمها استعداد من طرف المرأة، للأسف لاحظت أن النساء في المغرب لا يقمن بالاستعدادات اللازمة للولادة.

الاستعداد للولادة يلزم أن تقوم المرأة بممارسة بعض التمارين للعضلات المحيطة بالمهبل، حركات رياضية  لتتجنب التمزقات والتي تساعد على نزول رأس الجنين، وحبذا أن تقوم بها أواخر الشهر الثامن والتاسع.

كما أنصح النساء الحوامل أن ينقصن من السكريات والحلويات والمعجنات لأنه يكون سبب في تسمين الجنين كما يفضل أن يكثرن من أكل الخضروات والفواكه واللحوم، لأن الجنين يلزمه أن يستفيد من الفيتامينات بحيث أنه لا يستفيد أبدا من السكريات بل تكون فقط سببا في زيادة وزنه.

كما يجب على المرأة الحامل أن تقوم بحركات تساعدها على التنفس لان طريقة التنفس التي ستقوم بها أثناء الولادة تعتبر مهمة جدا.

شكرا لك دكتورة غيثة السويطي على تلبية الدعوة، كلمة أخيرة ؟

شكرا لك مليكة على هذا الحوار   

Show More

مقالات مرتبطة

Close